سبعة تفاصيل جديدة عن لعبة The Lord of the Rings: Gollum المختلفة عن الأفلام

قبل يومين كشف فريق Daedalic Entertainment عن The Lord of the Rings: Gollum أول مشاريعه لأجهزة الجيل المقبل وهي لعبة مستوحاة من روايات سيد الخواتم وتتناول قصة شخصية Gollum.

وفي مقابلة أجراها المطور مع مجلة EDGE تم الكشف عن مزيد من المعلومات حول هذه اللعبة التي نلخصها لكم بالنقاط الآتية:

  1. في التصاميم الأولى لشخصية Gollum لم يتم تحديد حجم معين لها لذا تم رسمها على أنها شخصية عملاقة وكأنه وحش يخرج من مستنقع.
  2. تصميم الشخصية سيكون مختلف عما رأيناه في أفلام Peter Jackson التي حازت على جوائز الأوسكار.
  3. اللعبة ستبدأ بتعريفنا على الشخص الذي كان عليه Gollum عندما كان أقرب للإنسان من ثم سيتم التطور بالشخصية عبر الأحداث وصولاً لمرحلة إفسادها بواسطة الخاتم.
  4. أكد المطور بأن لديه إمكانيات مختلفة بالسرد القصصي عن تلك المتبعة بالأفلام وسيظهرون باللعبة الكثير من المشاعر المختلطة، فأحيانا ستشعر بأنك ستحب هذه الشخصية وأحياناً تشعر بالخوف منها.
  5. أحداث اللعبة ستبدأ في Barad-dûr– وهو البرج القابع في القلعة الخاصة بسيد الظلام حيث سنجد هذا المخلوق سجينًا.
  6. في كل فصل من فصول اللعبة ستواجه 3 أو 4 مواقف تجد فيها بأن الشخصية تعيش صراعات داخلية ما بين الطبيعة الطيبة والشريرة Sméagol أو Gollum وصولاً لاضطرار اللاعب لاتخاذ قرار حاسم ومصيري يعتمد على خياراته أثناء اللعب.
  7. اللعبة ستشهد تواجد مخلوقات Nazgûl المرعبة.

موعدنا مع هذه اللعبة في 2021 على PS5 و Xbox Series X وPC.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لتتصفح الموقع