هواوى تهدد: سنغادر للأبد.. والاقتصاد الأمريكي سيخسر 12 مليار دولار

قالت شركة هواوى الصينية إن القيود الجديدة التى فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية على الشركات المصنعة للرقاقات والمعالجات والتى تعتمد عليها هواوى في تصنيع الهواتف، سيؤدى إلى مغادرة هواوى الولايات المتحدة إلى الأبد مما سيتسبب في خسارة كبيرة للاقتصاد الأمريكى.
وبحسب وكالة بلومبرج فإن مسئول الأمن في شركة هواوى في الولايات المتحدة هدد  بأن الحظر المفروض على الشركة والذى سيحرمها من الحصول على الرقاقات والمعالجات اللازمة لتصنيع هواتفها سيتسبب في خسارة كبيرة للاقتصاد الأمريكى تقدر بنحو 12 مليار دولار، وهى قيمة استثمارات هواوى في أمريكا.  

وأضاف أن الحظر سيضر بصناعة المعالجات الأمريكية ومعدات الإتصالات السلكية واللاسلكية التى تصنعها هذه الشركات بشكل دائم وسيفقدها مستهلك قوى كما أن الاقتصاد الأمريكى سيفقد آلاف الوظائف العاملة في شركات هواوى. 
وكانت الحكومة الأمريكية قد فضت قيودا على شركات تصنيع الرقاقات خارج  الولايات المتحدة والتى تستخدم تقنيات التصنيع الأمريكية بإلزامها الحصول على تراخيص قبل شحن المعالجات إلى هواوي أو الشركات التابعة لها. 
وتحاول هواوي الاستغناء كليا عن التكنولوجيا الأمريكية، بعدد كبير من قرارات الحظر، وذلك باستخدام نظام تشغيل  HarmonyOS الذي تم إطلاقه في شهر أغسطس الماضي، والبديل لنظام تشغيل أندرويد، والذى كانت تقوم عليه هواتف الشركة فبل حظرها، عندما وضعتها وزارة التجارة الأمريكية على القائمة السوداء للتعاون التجارى العام الماضى.  

المصدر
elbalad
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لتتصفح الموقع