ميزة جديدة لتطبيق Google Lens تتيح نطق النص ونسخه على الكمبيوتر

يعمل باحثو مختبر علوم الحاسوب والذكاء الاصطناعى، فى معهد ماساتشوستس للتقنية، حاليًا، على تطوير تقنية تستخدم الذكاء الاصطناعى لتحسين قدرة الطائرات دون طيار، من خلال مدخلات من إشارات العضلات فى أجهزة التحكم، حيث نشر الباحثين مقطع فيديو لمشروعهم، يظهر سيطرة كاملة ودقيقة على الطائرات دون طيار، باستخدام إيماءات اليد والذراع فقط للتنقل عبر سلسلة من الحلقات.

وطور الباحثون تقنيتهم للاستفادة منها فى تطبيقات صناعية محتملة، وجربوها على الطائرات دون طيار، كمجال آخر قد يفتح الآفاق أمام فوائد عملية مستقبلية؛ مثل استخدامها فى مسح مواقع البناء، أو فحص معدات المنصات البحرية عن بعد، وأى أماكن يصعب الوصول إليها؛ وفقًا لموقع تك كرنش الأمريكى.

والهدف النهائى للفريق هو الوصول إلى تفاعل روبوتى بشرى سلس، لأنه مشابه للحدس الذى يقود تحركاتنا ويصوغ قدرتنا على التعامل مع بيئتنا بفعالية، ويحدث التفكير والفعل بشكل متواز عندما نتفاعل مع بيئتنا، لكن عندما نتصرف من خلال الآلات أو الأدوات البعيدة، غالبًا ما يبقى شىء مفقود يتطلب كثيرًا من التدريب والتعلم.

ويأمل الباحثون فى إحداث تطورات تجعل التفاعل بين الأشخاص والمعدات الروبوتية أكثر طبيعية وسلاسة وأمانًا. للوصول إلى إنتاج روبوتات صناعية مستقبلية تتطلب تدريبًا وبرمجة أقل، مع قدرة عالية للعمل على نطاق واسع.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لتتصفح الموقع